حُجزت للتو

    ميناء أوروبا البحري:عصرية وذات ثقافات متعددة.

    تضم هذه المدينة أكبر ميناء في أوروبا وفيها مزيج من القنوات القديمة والهندسة المعمارية للقرن الـ 21.وتعتبر موطن لمجتمع الثقافات المتعددة بسبب تجارتها العالمية،وتحتضن هذه المدينة أيضا العديد من المؤسسات الثقافية مثل جامعة ايراسموس ومتحف بويمانز فان بونينقين.وتشمل على الشُرف الصاخبة والمطاعم الفريدة,يمكن إعتبار مدينة روتردام بأنها أشبه ما تكون ببازار عالمي!.

    تعد روتردام ملاذا للمهندسين المعماريين وتعرف بـِ 'مانهاتن على نهر ميوز'، ومن مناظر المدينة البارزة روعة المنازل المكعبة، وجسر إيراسموس، ومنطقة العلامة التجارية الجديدة 'رأس الجنوب' للأعمال.

    تعتير حيوية ومتألقة ويعتبر مركز المدينة فردوس التسوق وهذا الحي الحديث يحتوي على محلات للتسوق مثل لاينبان وهووخسترات.لاتفوت فرصة الذهاب إلى شارع فان اولدبارنيفيل اذا كنت تفضل محلات البوتيك الصغيرة والعصري.

    يعرض المتحف البحري مجموعة من الرافعات والسفن والآلات في الهواء الطلق . الراسية على الضفة الجنوبية، يعتبر زيارة خط ترانس اتلانتيك أس أس روتردام من الامور التي لاتفوت. قبل أن تهبط في مطار روتردام لاهاي، تأكد من عدم تفويت منظر الميناء المزدحم من الطائرة.

    توفر لك Booking.com خيارات متعددة من أماكن الاقامة في مدينة العالم هذه سواءً كانت مكان مبيت وإفطار مريح أو أو فندق عصري مصنوع من الزجاج والفولاذ".